ملك المصريـــة

فتاة عادية عاشت وستعيش لتحب الحياة لا تخشى الا الله وفى نفس الوقت ضعيفة جدا امام من يهواه قلبها لدى احلام ككل البنات ان تحب وتَحب وتكون لها مملكتها وتكون ملكة عليهاوباقى افراد المملكة هن احب الناس الى قلبها الكبير

My Photo
Name:
Location: Cairo, Egypt

انسانة بسيطة وعادية جدا تهوى الفترات التى يتزامن فبها ان تكون فى قمة الرومانسية

Wednesday, January 3, 2007

! حكايتي مع زعيم











! حكايتى مع زعيم


.. !! صغيرة كنت

!! ..صغيرة كنت

! عندما سمعت للمرة الاولى بأسم ..صدام
ورأيت صورة له على صفحات الجرائد
..لفتت نظرى ملامحه الشرقية
..ونظراته الواثقة
..رأيت الذكاء يطل من عينيه
بعدما رأيت نظرات اسد قوى
وقلت لنفسى من هذا الرجل؟
علمت انه رئيس دولة
..لم أهتم اي دولة وإكتفيت بأنه رئيس عربي
واسرعت لاعرف المزيد
وتحولت فجأة الى مكتبة تلملم كل اخباره
عرفت انه العادل الظالم فى ان واحد
احببت فيه العدل ولم اكره فيه الظلم
عرفت انه اقوى نظام عربى
بعد جمال رحمه الله
تخيلت بحكم طبيعة الاشياء انه سيموت
! مقتول
او

! مغتال

! هي طبيعة كل العظماء
لكن فوجئت بأنه كان أضحية العيد
ولكن سألت نفسى :
اهذا هو المصير لذاك الرجل؟
او بالاحرى هل هو ما يستحقه؟
لا لا ..
! ابدا ليس هذا له

لقد حوله الاعداء من رئيس جمهورية
الى
زعيم
اغبياء ..اغبياء حوله بفعلتهم الشنعاء
تلك هذا العظيم الى زعيم
وحول الاعداء قبرة الى مزار
نذهب عنده دوما
وندعوه ونقول ايها الزعيم التى لم تلد قبلك الامة العربية
ولن تلد بعدك
انظر
ماذا يحدث من بعد شهادتك؟
اصبح حكامنا خراف كل عام يلو عام يلو عام

! يضحى برئيس.. عربي


ولكن لن يكون ابدا مثلك فى مرتبة الشهداء
نعم
اصبح العرب من بعدك خراف
احساسى كان يتناقض بين الحزن والفرح
وانا اراك يلتف من حول عنقك الحبل الذى غزله لك الاعداء
ورأيتهم يحكمون وثاقه
وانت تقف بلا حراك تتلو الشهداتين
بكيت وحزنت
ولكن عدت ثانية وفرحت
! فرحت

! لأن الإمهات فى بلادنا ايام ان كانت بلادنا

عندما يموت لها غالى كانت تزرغد ابتهاجا بدخوله جنه الله
لذلك فرحت
! وحزنت

لاننى لن اعود يوما لالملم اخبار الراحل الشهيد صدام
ولن اجد شخصا بعده الملم اخباره
فقد تعودت دائما الا الملم الا الاشياء الثمينة
ولقد كنت اثمن الاشياء
ليس لى وحدى فأنا واثقة انك بقلب كثيرون
عشت ككل العظماء يكرهك البعض ويحبك القليلون
ولكن تأكد وانت بين ايدى الله ان من احبوك سيدعون الله لك بالشهادة
يا ابا عدى
وكل مااستطيع فعله ان ادعو الله ان يكتبك مع الشهداء ويغفر لك ما تقدم من ذنبك وما تأخر
وادعو ايضا ان يعود الشعب العراقى الى رشده
ويحزنون وسيحزنون على قتلهم لك كما حزنوا على قتلهم الحسين
فنحن العرب لا نحزن على الاشياء الا بعد فقدانها

!! ولكن هيهات ..هيهات
فأعلم جيدا اننا سنحزن كثيرا ونتمنى عهدك ولن نجده
واعلم سيدى انك حلم عشنا فيه
ككل الاحلام الجميلة ولكنه لم يكتمل
ولكن ظللنا وسنظل طوال العمر نتذكر هذا الحلم
وندعو من الله ان نراه ثانية ولا يحدث
! ولكـــــــــــــــــــــــــن
يبقى الحلم
هو اجمل الاحلام التى يراها
انســــــــــــــــــــــــــــــــــــــــان



ملك المصرية



48 Comments:

Anonymous Anonymous said...

فى الحقيقة ان ما كتبتية من كلمات معبرة وصريحة هو ما يعبر تعبيرا قويا عن ما بداخلى وقد يعبر عن ما بداخل كل عربى ومسلم يغار على عروبتة واسلاميتة تجاة ما حدث من همجية وتعدى صارخ على الكرامة العربية والاسلامية وقبلهما الانسانية انها حقا لكلمات معبرة لكن ينقصها الفن فى الاسلوب الادبى القليل منة وليس الكثير وكم هى سعادتى ان اجد شابة مثلك تكتب هذا الكلام (عمرو)

January 3, 2007 at 4:17 PM  
Anonymous Anonymous said...

فى الحقيقة ان ما كتبتية من كلمات معبرة وصريحة هو ما يعبر تعبيرا قويا عن ما بداخلى وقد يعبر عن ما بداخل كل عربى ومسلم يغار على عروبتة واسلاميتة تجاة ما حدث من همجية وتعدى صارخ على الكرامة العربية والاسلامية وقبلهما الانسانية انها حقا لكلمات معبرة لكن ينقصها الفن فى
الاسلوب الادبى القليل منة وليس الكثير وكم هى سعادتى اجد شابة مثلك تكتب هذا الكلام (عمرو)

January 3, 2007 at 5:00 PM  
Anonymous Anonymous said...

اولا: احب ان اعبر عن اعجابي باسلوبك وعن مدي ثقافتك التي نفتقدها هذه الايام ، وانا اتفق معك في انها اهانه للعرب والمسلمين بصفه خاصه وهذا يدل على قمه الذل الذي وصل اليه العرب ويكفي ان العراق لن تقوم لها قائمه بعد الان والسبب انه لا يوجد صدام اخر يحكم الهراق بعد ذلك .
وان وصف (الاغبياء) اعجبني كثيرا لان الذين اعدموا صدام لكرهم فيه كتبوا له الشهاده بدون قصد طبعاً ، وهذا يذكرني بالذين قتلوا الرئيس / السادات لانهم جعلوا منه شهيداً بقتله.
ولكن لي عتاب رقيق لكي علي كلمه (زعيم) لانه في رأي الشخصي لا يوجد من يصلح ان يطلق عليه كلمه زعيم بعد رحيل الزعيم/ جمال عبد الناصر رمز الكرامه للعرب والمصريين بصفه خاصه حتي بعد مماته.
وحتي لا اطيل عليكي فاني سعيد باسلوبك وعقلك الناضج واسلوبك المتميز في التعبير عن الكلمات المؤثره التي قد تجعل القاريء يبكي من شده تأثير الكلمات .
وفي النهايه اري انكي تتفقي معي في ان نسأل الله سوياً ان ياتي يوم نري فيه جمال عبد الناصر أو صدام أخر يرد الينا الكرامه الغائبه عنا منذ زمن بعيد وان نري نهايه امريكا واسرائيل في القريب العاجل .وانا فخور بأنكي مصريه يا ملك . ( احمـد )

January 3, 2007 at 5:03 PM  
Blogger الجحيم هو الحقيقه said...

الف مبروك المدونه

احيكى على البوست

الذى المنى والم كل حر

مقتل عربى مسلم على ايدى السفله
من الشيعه والصليبين والعملا ء
تحيا تى

January 3, 2007 at 8:12 PM  
Blogger A L A B D E L R H M A N . said...

بداية هذة اول زيارة لي في مدونتك وابارك لكي هذا الإسلوب الحر وهذة الصياغة الجميلة
وكل عام وانتى بخير

.العَبدِالرَحَمن

ــــــــــــ

لن اطيل برأئيي سيدتي ولكن استغرب ان من اعدمة صلى له مباشرة بعد رحيلة
وهم اول من سيطوف بقبرة ينثر الغفران ويطلب العفو والسماح
وإلا فسيعيشون اموات ويموتون مقتولين مرجومين ببصقات الأطفال وكل المظلومين
وإلى جهنم وبئس المصير

.العَبدِالرَحَمن

January 3, 2007 at 10:28 PM  
Blogger ذو النون المصري said...

الله يا ملك !!!!!!!انا اول مره ازورك و الظاهر ان مدونتك جديده لكن انا فعلا و بدون مجامله اعجبني اسلوب تعبيرك الحر الطلق الغير مقيد باي قيود
اللغه معاكي مش عليكي
اسلوبك سهل و معبر
لكي مني خالص التحيات و الاماني الطيبه
و ادعو لكي بالتوفيق و التقدم
و كل سنه و انتي بالف خير و صحه و سلامه
و اشكرك علي زيارتك لمدونتي و اعدك بتكرار الزياره

January 4, 2007 at 7:53 AM  
Anonymous Anonymous said...

كلمات جميله تسترسل بتلقائيه هى احاسيس كل فرد عربى تمنياتى لك بالمزيد والمزيد لكن لى تعليق
صدام كان زعيم عربى له كل العيوب والمساوئ للحكام العرب نحن نستنكر محاكمته غير العادله وتوقيت تنفيذ الحكم ونتحفظ على كل تصرفاته وافعاله لقد جنى ثمار ماغرسه

January 4, 2007 at 2:48 PM  
Anonymous Anonymous said...

ملك المصرية بل تستحقي لقب ملك العربية لان ما شاهده العالم صباح اول يوم من ايام عيد الاضحي المبارك وهو يوم كان ملئ بالحزن والاسي ليس في مصر فقط بل العالم العربي باكمله بالرغم من انه كان يجب ان يكون هذا اليوم فرحة للمسلمين والعرب ولكن خيانة اعداء الدين ليس لها حدود فكان هذا اليوم يوم حزن بدلا من ان يكون فرحة لنا نحن العرب فقد تأمر اعداء الدين علي ان يروا المسلمين باكيين في اول ايام عيدهم وقاموا بارتكاب العمل الوحشي الذي شاهده العالم العربي والاسلامي فقط وليس العالم كله لان هذا العمل الاجرامي الذي فعله الصهاينة اعداء الاسلام والسلام وهو اعدام الرئيس السابق /صدام حسين رحمه الله كان هذا العمل رسالة ذل واهانة لكرامة العرب والمسلمين وبالرغم من ذلك لم يتحرك احد سوي العرب الذين يعتزون بكرامتهم مثل ملك المصرية وليست ملك العراقية بارك الله فيكي يا ملك وبصراحة انتي من العرب الشرفاء وكلامك يدل علي الغيرة علي العرب والاسلام:مروان

January 4, 2007 at 3:15 PM  
Anonymous Anonymous said...

لاعراق بدون صدام
ملك انتى عبرتى بااسلوبك الجميل عن كل عربى حزن كثيرا على صدام لانه رمز الامه العربيه
اتمنى لكى النجاح والتوفيق
لقد عبرتى بكل احساس عربى يغير على امته
لقد عبرتى بما لاتنطقه الصحف ف العالم العربى

January 4, 2007 at 3:16 PM  
Anonymous Anonymous said...

الله علي اسلوبك الجميل يا ملك في المدونات انه سهل وممتع ويعبر عم في صدور الناس ويا ريت يبقي في كل المجالات حتي تكتمل المنظومه الجميله اسمحي لي ان احي والديك علي اختيار اسمك الجميل وهو ملك / ميدو

January 5, 2007 at 4:44 AM  
Blogger المهــــاجر المصـــــــرى said...

كل سنه وانت طيبه..
رغم اختلاف رأى معكى على ان صدام شهيد او حتى زعيم..
فالشهاده علم عند الله..هو اعلم..لكن هذا الزعيم هو السبب فى الوجود الاجنبى فى الوطن العربى..
ع العموم فليس هذا المقام لمناقشه ماضى الاموات
اذكروا محاسن موتاكم
رحم الله الجميع

شكرا على زيارتك

January 5, 2007 at 5:17 AM  
Blogger Zenzana said...

مع احترامي الشديد لكى يا ملك و لرأيك، انا لا اتفق معكى، اولا دا رئيس خاض حرب مع ايران لحساب الامريكان، وخاض حرب تانية ضد الكويت، بزريعة انها جزء من اراضيه، تالتا اشتغل جزار على كل طوائف الشعب العراقي نفسه، المطحون من الحرب، و رغم انى ضد عقوبة الاعدام، واحترامي لحقه فى محاكمة عادلة، و محامي للدفاع عنه، لكن اقولك عقبال كل الحكام العرب بلا استثناء
مدونتك جميلة، انا عرفتها من عزيزى ذو النون، واتمنى لك التوفيق.

January 5, 2007 at 8:32 AM  
Blogger Osama M. Hijji said...

ملك ... قرأت تعليفك على مدونتي وها أنا أقرء مدونتك ... ملك يا عزيزتي ... لا تسقطي في الفخ ... هناك لحظة يتوحد عندها شخص ومنصب الرئيس ولقد آلمني أن أرى "المنصب" الذي يمثل العراق والعراقيين يهان، ولا أتمنى لأي إنسان الأذى ولو كان مجرما ولكنني لا أستطيع أن أحترم أو أحب "شخص" أراق من الدماء الكثير بغير حق ... سبق سيفه رحمته حيث كان يمكن للرفق أن يصلح ما كسره إراقة الدم ... هناك من يرقصون فرحا لموت صدام يا ملك .. لست معهم ولكنهم ليسوا خونة كما يحلو للبعض أن يصفهم ... هم أناس فقدوا ذويهم بسببه وبأمره وفي عهده ... كل ما أردت قوله لكي يا ملك أن تتجاوزي البصر إلى البصيرة ... جميل أن يكون لك هذه القدرة على التواصل مع واقعنا، جميل أن يكون ضميرك كقلبك نابض بالحياة، ولكن لابد أيضا أن تكوني قادرة على أن تري ما وراء الصورة .. لن تمحو إنجازات صدام ولا منصبه أخطاءه والكثير منها قد يكون فادحا ... أنا لن أحكم على الرجل ... الله فقط يقدر على فعل ذلك لأنّه هو وحده يعلم كل شيء وأنا لا أعرف الكثير من حسنات و سيئات الرجل، ولكني أعلم أن رمز أي أمة لا يجب أن يهان، هذا ينطبق على الرئيس، علم الدولة، عاصمتها، دستورها، إلخ ... وقد وقع هذا للأسف ولا يبرره شيء بما في ذلك أخطاء شخص صدام ... إن كان قد أخطأ ... كوني مع فكرة، قيمة أو رمز، وليس مع شخص بعينه ... البشر يخطئون ولكن الأفكار والقيم والرموز مطلقة لا تسقط مع أخطاء البشر ...

January 5, 2007 at 9:26 AM  
Blogger tamer said...

لو ياخذون من حياته عبرة يتلخصون منها الاحكام النهائية المنتظرة وصلاحية ولاياتهم متى تنتهي وكيف كم كان هذا الرئيس المعدوم في صباح هذا العيد ربيبهم
والذي قدم الى كل المسلمين كاضحية وهيدية عيد للجميع كم قوي بهم ودعم شوكته بحكم تامرهم الخسيس على المنطقة برمتها
كم انصاع هالكا شعبه وبلاده تحت عباءتهم وبإيحاء من تشجيعهم ومده الدائم بغيه وتسلطه على الرقاب ظلما كم لعبوا به كقطعة الشطرنج ارتفعوا به كثيرا ثم رموه في الهاوية واكلوه هو والبلاد قطعة قطعة الى ان وصلوا و اكلوا راسه شر اكلة
نعم كل من يتعامل معهم له يوما اميركا ليست بحاجة الى الحكام الا بقدر ما يكونوا جسرا للوصول وليس بحاجة الى شعوبنا الا قرابين تضحية لمصلحة الهمينة الاسرائيلية ولمصلحة الفكر الصهيوني الذي يرى شعوب المنطقة كلها قرابين تعد لمصلحة معركة هجمردون الموعودة
فقط لو يقراون التلمود واخر ما يتوسع به الفكر الصهيوني وما يحضر له بانشاء العديد من الجمعيات السرية العالمة كلها وبوسائل مختلفة الى الوصول لمثل هذه الغاية والذي دخلها حكامنا ولم يعد باستطاعتهم التراجع عنهم كثيرت الضغوط الى درجة الاستبداد
فصار بعضهم بيع الاخ العربي اكثر شرفا فه واقل دفعا للثمن وهو لايدري الثمن الاخير الذي ينتظره وسيدفعهنعم لو يقرا الجميع هذا الفكر ويعروفون اميركا و الى اين هي ماضية مع اسرائيل وما هي اخر متسعات تخطيطاتها الهيمنية لو يقراوون ما ذا يدبرون ليس للمنطقة فحسب بل للعالم اجمع
وكيف نحن في بركب اعمالهم نسير حسب مخطاط ترضي وتخدم غاياتهم فهم يسعون ويرسمون الى ما بعد عشرين سنة واربعين سنة بمخططات مدروسة احيانا يرمون فيه الجزر الى الشعوب واحيانا يحملون عصا التانيب حسب ما تقتضيه الخطة ريثما ينتهون من مسائل كثيرةوالكل في سير حسن يؤدي بانهاية الى المكان الذي رسموهفقط لو يدرون حكامنا وشعوبنا ويتذكرون ان العمر قصير لا داعي للانسان ان يتجرد فيه من قيمه الانسانية اولا ولا الاسلامية او العربية او ما يحمي كرامته في هذا
العمر القصير
ليت الجميع يقفون عند مفترق ما حدث ا ليوم يحسبونها ببساطة وعقلانية
ويتذكرون من دفع هذا الرئيس الى الحرب الايرانية ؟؟؟؟؟
من دفعه الى الحرب الكويتية ثانيا؟؟؟؟
ليتهم يفكرون بشكل جدي وينطلقون بفكر اكثر حكمة بعيد عن منطق التعصب الاعمى المتهور الذ ي ياكل فيه الانسان من لحم اخيه ويطغى دون حسيب او رقيب
راح صدام نتيجة صداقتة لاامريكا وتنفيذ كل ما تتطلب منة وقد انتهى دورة فى المسرحية فكان ما كان هل نتعلم الدرس ام لا
اختيار يوم الاعدام الا ترون فية رسالة فى النهاية نقول الله يرحمة لايجوز علية سوى الرحمة
واتمنى الا ارى اخر فية يوم اخر مكانة وهذا ليس مستبعد فاصدقاء الامس اعداء اليوم

January 5, 2007 at 12:01 PM  
Blogger Me2 said...

مبروك الإنضمام لعالم التدوين
إسلوبك واضح و يبشر بمدونة أروع
اتمنى فقط ألا تتأثري بسلبيات المدونين و المدونات عامة

January 6, 2007 at 12:14 AM  
Blogger أروى الطويل said...

ملكما شاء الله اسلوبك جميل جدا جدا
العراق اصلا ما ينفعش تتحكم الاكده
بالسييييييف
اهوه شفتى لما صدام حسين اتشال ايه اللى حصل المسلمين السنه متبهدلين وفيلق غدر مش سايب حد فى حاله والطبقه الحاكمه بالكامل معاها باسبورتات ايرانى


والسلاااااااام

January 6, 2007 at 3:44 AM  
Blogger أنـــا حـــــــــرة said...

مبروك المدونة
وزى ما قلتى

يبقى الحلم

January 6, 2007 at 4:45 AM  
Blogger Aoossa said...

مبروك المدونه
أتفقك معك فى أنه شنقه
فى العيد أحزنا جميعآ
وأن صدام له حسنات كتير
وأختلف فقط فى كونه الأفضل أو أنه شهيد
وفى النهايه حسابه عند الله
حيث العدل
وسنه جديده سعيده
وأكتبى رأيك وأنت حره فيه
أدينا بنتناقش عشان نفهم أكتر

January 6, 2007 at 5:55 AM  
Blogger مـحـمـد مـفـيـد said...

بدايه اكثر من رائعه لمشروع مدونه ممتازه

January 6, 2007 at 7:21 AM  
Blogger elgharep said...

أحييك على هذا الرأى الذى يمتلئ بالوطنية والقومية والمقاومة
للأسف بعض المدونين كان لهم رأى مخالف
حسبى الله ونعم الوكيل
الغريب

January 6, 2007 at 3:01 PM  
Anonymous Anonymous said...

اذ كان عادل او ظالم فهو فى الاول والاخر انسان عربىيستحق الرثاء واعتبرة عمر المختار 2006ا

January 6, 2007 at 3:03 PM  
Blogger Malk Almasria said...

اولا ابدأ الشكر لكل من ساندنى وشجعنى فى تجربتى الاولى واتمنى ان اكون عند حسن ظن الجمع بى
واخص بالذكر كل المدونين الافاضل اللذين امدوا لى يد المعاونة
وشكر خاص ومن القلب الى الغالى العبد الرحمن
ولن انسى ابدا مهما حييت ما فعلته لى
ملك المصريه

January 6, 2007 at 7:36 PM  
Blogger aymen.farouk said...

انا اولا عايز اشكرك على زيارتك ليا
ثانيا عايز احييكى على مدونتك الرائعهوبرغم صغر سنك الا انك بجد بتقولى كلام كبير اوى
ربنا يحرسك ويحميكى
ومستنين منك المزيد

January 6, 2007 at 9:18 PM  
Blogger IBN BAHYA said...

جئت لشكرك على الزيارة ولإثبات أن الخلاف لا يجب أن يفسد للود قضيه .. صح ؟
أرق تحياتي

January 6, 2007 at 10:31 PM  
Blogger يا مراكبي said...

طبعا مبروك البداية القوية .. وأرجوا وأتمنى لك الستمرار على نفس المستوى الرائع

لكن بلا شك أطلب منك - خارج هذا المكان - مراجعة الموضوع بموضوعية لكي تري أيضا الجانب الآخر من شخصية صدام والتي تفضل أغلب المعلقون هنا بالإشارة إليها .. والتي هي عكس ما ذكرتيه .. وكلاهما وكلاكما صحيح

تحياتي مرة أخرى

January 7, 2007 at 1:29 AM  
Blogger Muhammad EL-Ashry said...

ملك المصرية
..
أنا سعيد جداً
بجد حاجة تفرح
لأن فيه بنوتة في سنك عندها وعي كبير زي اللي عندك
والأهم تعرف مين جمال عبد الناصر
..
أحييك على مدونتك
وأتمنى لك المزيد من الكتابة الجميلة
..
خالص الود

January 7, 2007 at 3:39 AM  
Blogger عمرو عزت said...

"
عرفت انه العادل الظالم فى ان واحد
احببت فيه العدل ولم اكره فيه الظلم
"
لا تعليق

منطق رائع في الحقيقة

تقبلي ودي رغم كل شيء

January 7, 2007 at 4:31 AM  
Anonymous Free Citizen-+Syria said...

أنظمتنا العربية عبارة عن أنظمة إرهابية تحكم بالنار و الحديد ...!! فنحن الآن نعيش العصور الوسطى و تجهين نحو العصور القديمة ,,, على عكس كل العالم ..!!! و أعتقد ـ والله أعلم ـ أن الله لن يرحم أي رئيس عربي ...!!!!

January 7, 2007 at 10:28 PM  
Blogger ibn_abdel_aziz said...

اهلا بكي في عالم التدوين
التدوينة مكتوبة باحساس
ولا استطيع ان اختلف مع الاحساس
لكن اختلف في ان صدام كان اي شئ ما عدا انسان ذبح كل شئ حتي اوصل نفسه وامته الي ما هم فيه الان

كما قلت
لا يمكن الجدال في الاحاسيس

اهلا بكي مرة اخري

January 7, 2007 at 10:43 PM  
Blogger أخف دم said...

أنا شايف ان المسألة أكبر من مسألة نتفق مع صدام وللا لأ. وهل هوه زعيم فعلا بمعنى الكلمة وللا خيال مآته للأمريكان كما قال البعض..فسواء كان كده وللا كده وسواء حبيناه وللا كرهناه ،أمريكا صنعت منه بطل وأسطورة بغباءها السياسى المعهود فحتى اللى كانوا بيكرهوه هما أول اللى بكوا عليه من الموت المهين ده..وكمان عشان التوقيت.فاحنا لما بنبكى عليه بنبكى مش عشان هوه صدام الحلو أو الوحش عشان مفيش حد كامل ،إنما بنبكى عشان الحبل اللى شنقه شنق عروبتنا معاه وضغط جامد على الجرح.

January 11, 2007 at 7:55 AM  
Blogger شادي فايد said...

انا قريت مدونتك كلها

قد ايه رائعة

انت مدونة كبيرة وعظيمة من اول بوست

والكمنتات اللي بتقول مش انا

وكم هو جميل هذا النغم
"ملك المصرية"

February 15, 2007 at 12:05 PM  
Blogger Malk Almasria said...

الاخ شادي فايد
شكرا لاطرائك واهلا بيك فى المدونة ويارب بعودة


ملك المصرية

February 16, 2007 at 10:01 AM  
Blogger Malk Almasria said...

الصديق عمرو عزت

اهلا بيك ونورت المدونة وبعودة


تحياتى

ملك المصرية

February 17, 2007 at 9:06 AM  
Blogger Malk Almasria said...

aymen.faroukالغالى

اشكرك على الاطراء الغالى

تحياتى

ملك المصرية

February 17, 2007 at 9:07 AM  
Blogger Malk Almasria said...

الصديق
المهــــاجر المصـــــــرى

احنا اتفقنا ان الاختلاف للرأى لا يفسد للود قضية


تحياتى

ملك المصرية

February 17, 2007 at 9:09 AM  
Blogger Malk Almasria said...

الاخ الجحيم هو الحقيقه

والله يمكن الالم دة كان اشد من لحظة الاعدام نفسه

نورت المدونة


ملك المصرية

February 17, 2007 at 9:10 AM  
Blogger Malk Almasria said...

الاخ ذو النون المصري

والله انا اتعلمت منكم ومن ابداعاتكم

تحياتى

ملك المصرية

February 17, 2007 at 9:11 AM  
Blogger Malk Almasria said...

Zenzana الاخ

والله مش انت بس اللى اختلفت معايا فى الرأى ولكن العراق بالنسبة لى صدام والان لا عراق بدون صدام وانظر ما يحدث الان وضع مقارنة

شكرا لمرورك

ملك المصرية

February 17, 2007 at 9:13 AM  
Blogger Malk Almasria said...

Osama M. Hijji العزيز

من منكم بلا خطيئة فليرمه بحجر

شكرا لمرورك

ملك المصرية

February 17, 2007 at 9:15 AM  
Blogger Malk Almasria said...

Me2الصديق
الله يبارك فيه ومرسى على النصيحة الغالية وتأكد انى هعمل بيها


تحياتى

ملك المصرية

February 17, 2007 at 9:16 AM  
Blogger Malk Almasria said...

أنـــا حـــــــــرة

شكر لمرورك والله يبارك فيكى يارب

ويبقى الحلم


ملك المصرية

February 17, 2007 at 9:18 AM  
Blogger Malk Almasria said...

الاخ أخف دم

والله انت صدقت لقد احكم الحبل وثاقة على رقبة عروبتا

تحياتى



ملك المصرية

February 17, 2007 at 9:19 AM  
Blogger Malk Almasria said...

Anonymous said... الاخوة

اولا اشكر كل من ساندنى من غير المدونين وشكر على الكومنتات الرقيقة واخص بالذكر كل من


عمرو

احمد

ميرو


تحياتى

ملك المصرية

February 17, 2007 at 9:22 AM  
Blogger Malk Almasria said...

الاخت أروى الطويل

شكرا لزيارتك مدونتى وبليز متقطعيش قلمك من هنا


ملك المصرية

February 17, 2007 at 9:23 AM  
Blogger Malk Almasria said...

Muhammad EL-Ashryالصديق

شكرا لاطرائك ويارب اكون عند حسن ظن الجميع


ملك المصرية

February 17, 2007 at 9:25 AM  
Blogger Malk Almasria said...

Osama M. Hijjiالاخ

والله انا بحترم رايك جدا ولكن هاتلى حاكم عربى واحد لم يقتل ويظلم ويسجن ويشرد عائلات ولكن لم يحدث لهم ما حدث لصدام لانهم كلاب امريكا


تحياتى

ملك المصرية

February 17, 2007 at 9:28 AM  
Blogger Malk Almasria said...

ibn_abdel_azizالاخ
اهلا بيك فى مدونتى دوما
وفعلا لا نقاش فى الاحساس فمن احبه انا يحبه كثيرون والعكس صحيح

تحياتى

ملك المصرية

February 17, 2007 at 9:30 AM  
Blogger محمود said...

عزيزتي ملك
هذه اول مرة ازور مدونتك
و لكن صدقيني وجدت ما حولت ان افهمه للاخرين عندك هنا ببساطة رائعة كتبت كثيرا عن الرئيس صدام و تكلمت و كنت اتكلم و انا جريح جرخا ينزف مرارة و ليس دما كنت اتألم و انا اكتب فري من هو فرحا بأغتيال الرئيس صدام فأكاد أبكي و لكن في صمت....
تحياتي مرة أخرى

February 23, 2007 at 3:37 AM  

Post a Comment

Subscribe to Post Comments [Atom]

<< Home